okhbir

التراجع عن زيادات في الأسعار بسبب الاحتجاجات في الجزائر

راضي الطاهيري

 (أخبركم) أُعلن اليوم الثلاثاء في الجزائر عن نشر أسعار المواد الاستهلاكية وكل الزيادات المتضمنة في قانون المالية لسنة 2017 “بهدف تفادي تطبيق زيادات عشوائية من قبل التجار” حسب بلاغ رسمي.

البلاغ أفاد أن “بعض الزيادات في بعض المواد والسلع غير مبررة في السوق” وأنه “سيتم نشر كل التغييرات الطفيفة التي طرأت فعلا على أسعار بعض المواد الاستهلاكية لتفادي الزيادات العشوائية من قبل التجار”.

يأتي ذلك عقب احتجاجات عارمة شهدتها مدن جزائرية يوم أمس الثلاثاء تطور بعضها إلى ما يشبع العصيان المدني سيما في ولاية “بجاية” حيث سُجلت أعمال عنف وشغب ومواجهة دامية بين قوات الأمن والمتظاهرين أسفرت عن وقوع حالات إصابة متفاوتة الخطورة بين المحتجين ورجال الأمن، وذلك عقب زيادات في أسعار المواد الاستهلاكية ضمن حزمة إجراءات تقشف تضمنها قانون المالية لسنة 2017 أُعلن عنه مؤخرا.

السلطات الجزائرية سارعت في صبيحة الثلاثاء التي أعقبت الاحتجاجات إلى الإعلان عن خطوات وتدابير لمراقبة الزيادة في الأسعار وإلغاء بعضها والتأكيد رسميا أن نسبة الزيادة في بعض المواد الغذائية لن تتعدى 2 بالمائة من ثمنها وأن هذه الزيادة سترافقها عمليات مراقبة لأسعار البيع للمستهلكين ومعاقبة كل مخالفات الزيادات غير القانونية.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة *